ما هو التعلم عن بعد؟ وما هي أهدافه؟
ما هو التعلم عن بعد؟ وما هي أهدافه؟

خلال السنتين الماضيتين وقعت الكثير من الاحداث والتطورات التي شهدها العالم وغيرت الكثير من ملامحه؛ فمنذ بداية جائحة كورونا حدثت الكثير من التغيرات وظهرت تحديات جديدة في واحدة من أشد الفترات على مر التاريخ والتي أثرت على كثير من القطاعات.

وأحد هذه القطاعات هو قطاع التعليم، ذلك القطاع الذي لطالما كان ركيزة أساسية في بناء أي مجتمع والرقي به. ومنذ بداية الجائحة كان هذا أكثر القطاعات التي تأثرت بشدة لدرجة أن كثيرًا من الدول أوقفت المدارس بشكل مؤقت لفترات طويلة لحين اجتياز هذه الفترة.

كيف كان التعليم من قبل؟

لنأخذ فكرة عن كيفية عمل النظام التعليمي من قبل، فقد كان يعتمد بشكل أساسي على التعليم التفاعلي الذي يربط الأساتذة والطلاب؛ حيث كان الطلاب يترددون بشكل متكرر إلى المدارس وملتزمون بحضور دروسهم ومحاضراتهم وجهًا لوجه مع معلميهم. 

وعلى مر الأجيال السابقة كان هذا النظام هو المتعارف عليه في كثير من الدول وكانت لديه مميزاته كما كانت لديه بعض العيوب، ومميزاته كانت:

• كسب الأطفال للثقة أثناء تعاملهم مع العالم الخارجي في سنواتهم الأولى في التعليم

• تعلم الطلبة بشكل أسرع من خلال التواصل المباشر مع معلميهم.

• إمكانية تفاعل الطلبة مع زملائهم بشكل أفضل خلال الأنشطة والألعاب المختلفة.

وعلى الرغم من كثرة فوائد التعليم حينها إلا أنه كانت لديه عيوب في نفس الوقت. منها:

• عدم القدرة على الاستماع لشرح المدرس إلا مرة واحدة.

• مشقة الذهاب والعودة من المدرسة كل يوم خصوصًا إذا كانت بعيدة.

• عندما لا يستطيع الطالب الحضور في يوم من الأيام الدراسية؛ فإنه يصعب عليه تعويض ما فاته من الدروس.

للأسباب السابقة متزامنة مع انتشار ڤيروس كورونا المستجد؛  كان من المحتم اتخاذ إجراءات مختلفة لمنظومة التعليم وإيجاد فرص بديلة وتكون أفضل لتعليم الطلاب ولمصلحتهم في نفس الوقت، ومن هذه الفرص هي التعليم عن بعد.

تعريف التعليم عن بعد

هو أحد النظم التعليمية التي تعتمد على فرصة توصيل الطلبة بمعلميهم من أماكنهم بدون الحاجة إلى الاتصال المباشر بينهم. يتم ذلك عن طريق توفير الأدوات المساعدة لكلا الطرفين من أجل القيام بهذا التواصل، مثل وجود شبكة إنترنيت جيدة، وحواسيب وأجهزة مناسبة لديها القدرة على القيام بالربط بينهم بأفضل طريقة ممكنة.

مثل هكذا انظمة لديها القدرة على التكيف في أي وقت تبعًا للظروف المحيطة؛ وذلك من أجل جعل الطلاب ملمّيم بدراستهم بدون الحاجة إلى قطع التواصل نهائيا مع الطلاب عند توقف المدرسة عن العمل لفترات معينة.

أهداف التعليم عن بعد

قد تسأل نفسك من وقت لآخر لماذا تحاول أغلب دول العالم التوجه إلى نظام التعلم عن بعد؟

وللإجابة على هذا السؤال يجب معرفة أهم ثلاثة أهداف  وراء التعلم عن بعد والتي تسعى هذه الدول لتحقيقها وهي:

١- توفير الفرص للطلاب لكي يكونوا على تواصل مع معلميهم بشكل أفضل وكذلك مع زملائهم، ,الحفاظ على ثلاثة أشياء:

– الصحة

– الأمان

– العلاقات بين الطلبة

٢- التركيز على أهم المجالات التي تدعم تقدم البلد بسبب التغير التكنولوجي الهائل الذي يحدث حاليًا.

٣- المحافظة على كفاءة العملية التعليمية عن طريق ربط التعلم بالتكنولوجيا 

إذا كنت ترغب في اكتشاف أفضل أنشطة للأطفال في مدينتك سواء كانت رياضة , تعليم, دروس, تكنولوجيا, لغات ,ترفيه, وأكثر قم بتحميل تطبيق مونايا